الرئيسية / منوعات / من اخوات كان

من اخوات كان

“ظل” واميـــــــــــــــرنا,,,,
بقلم شاكر محمد المدهون

ظل اميرنا يستنجي ويعيد وضوءه,,
من طلعت لشمس حتى المغيب,,
فأميرنا اطال الله في عمره,,
ليس له الا الماء لغسله,,
من جناية او جنابة ابدا لاتغيب,,
يكثر الركوع,,ويطيل سجوده,,والقرآن شغله والتجويد,,
وبعد تلاوة القرآن له شطحات,,
تهجد,,واوراد,,فصلاة الضحى,,والعيد,,
وان اشتكى له قومه من ضيق حال,,
قال لهم: عليكم بالصبر والا فلكم الوعيد,,
ولاميرنا باع طويل في الاضاحي,,
ففي كل وجبة له اضحية من ماعز له ولكل من دار في فلكه,,
فخزينة القوم ورثها عن كابر,,
ولبقية القوم مصائب وتنكيد,,
وله ولذريته ااعز مطية,,
ولمن يسبح بحمده له اجر…
غير مقيد..فهذا له بستان ولهذا ارضه ولغيره اربع نساء,,
وله في كل وجبة ضلع خروف او دجاجة,,
ولغيره مايقيم بالكاد صلبه,,
اخو العروبة هذا اميرنا ,,
ظل وسيظل تاريخه لمن به بصر شيء من الهوان والتنكيد,,
ولسواد القوم وليس لكلهم..
(كابونة) صفراء او خضراء ان سجدوا له والا حرم الرزق,,
فرزق اميرنا لعبيد,,
يظل في يده بقايا من دمنا,,
دم مغدور او دم من وريد,,
فدماؤنا عند اميرنا تنفع لوضوئه,,
وبقايا اعظمنا له في حجه اضحية ياكثر ضحايانا لاميرنا,,
باشارة من خنصر له تحرق ارضنا,,
وبهمسة كل الانام يبيد..
ظل اميرنا عقودا من الزمن يرتب مملكته,,
فهذا من علية القوم ان قتل اباه,,
وهذا من السادة ان اصاب شيئا من اخيه,,
ظل اميرنا شهما يمده من كل قبيلة سيدها,,
بالف من النوق ان احسن القتل والتنكيل بنا,,
وان تسأل قبائلنا قالوا:نصرة المظلوم والدين,,
يامسخ قرد نعالكم ستكون سلاحنا ودمنا المسفوك لعنة لكم,,
عند مليكنا يوم الدين,,
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
بقلم:شاكر محمد المدهون

شاهد أيضاً

حكيم بن جبلة العبدي

بقلم محمد الدكروري إن تحدثنا فسنتحدث عن رجل قيل عنه هو الأمير، وأحد الأشراف الأبطال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.